موضوع تعبير عن الحج

موضوع عن الحج,تقرير عن الحج,موضوع تعبير عن الحج,تعبير عن الحج,الحج كرتون,بحث عن الحج,موضوع تعبير عن الحج واركانه,مناسك الحج بالترتيب للاطفال,فقرة عن كيفية الحج

  • 930 مشاهدة
  • Jul 19,2021 تاريخ النشر
  • الكاتب Sahar Shahatit
  • ( تعليق)
موضوع تعبير عن الحج

موضوع تعبير عن الحج

قال الله تعالى في كتابه  الكريم ﴿وأذِّنْ في النّاسِ بِالحَجِّ يَأْتُوكَ رِجالًا وعَلى كُلِّ ضامِرٍ يَأْتِينَ مِن كُلِّ فَجٍّ عَمِيقٍ﴾ ﴿لِيَشْهَدُوا مَنافِعَ لَهم ويَذْكُرُوا اسْمَ اللَّهِ في أيّامٍ مَعْلُوماتٍ عَلى ما رَزَقَهم مِن بَهِيمَةِ الأنْعامِ فَكُلُوا مِنها وأطْعِمُوا البائِسَ الفَقِيرَ﴾ سورة الحج.

 

وامتثالا لأمر الله سبحانه وتعالى يشد الملايين من المسلمون الرحال كل عام من شتى بقاع الأرض ويولوا وجوههم قبل المسجد الحرام ليؤدوا فريضة الحج أملين أن يتقبل الله منهم ويغفر لهم ذنوبهم ويعودون إلى ديارهم وأوطانهم بصحيفة بيضاء كيوم ولدتهم أمهاتهم.

 

ومع اقتراب موسم الحج يبدأ المسلمون في كل مكان بالاستعداد النفسي والروحاني واستحضار الخشوع في هذه الأيام المباركة وتبدأ الأسر والمدارس في شرح وتعليم الأطفال كل ما يحتاجون معرفته عن هذه الفريضة وهذه الأيام المباركات وتطلب المعلمات من التلاميذ أن يكتبوا موضوع تعبير عن الحج لكي يبحثوا ويسألوا ويتعلموا ما يفيدهم. ولذلك قررنا نحن أيضا أن نكتب لكم موضوع تعبير عن فريضة الحج بشكل جديد أملين أن تستمتعوا به وتستفيدوا منه معلومات جديدة وقيمة.

 

تقرير عن الحج واركانه

إذا طلب منك معلمك أن تكتب موضوع تعبير عن الحج فلا تقلق. فهناك عشرات الجوانب التي من الممكن أن تكتب عنها حول الحج. سواء كانت حول المناسك وتفاصيلها أو فضائل الحج أو الأحاديث الكثيرة المذكورة عنه في كتب السنة أو حتى الفضائل الروحية التي تعود على الحاج بعد هذه الرحلة العظيمة. وسنقدم لك في هذا الموضوع بعض الجوانب التي يمكنك الاستفادة منها في كتابة موضوعك.

 

ما هي فريضة الحج؟ وما هي شروطها؟

عندما يطلب من الطفل المسلم كتابة موضوع تعبير عن الحج، فيجب أن يقوم المعلم أو ولي الأمر في البداية أن يشرح للطفل ما هي فريضة الحج؟ وما هي الشروط التي يجب توفرها في الشخص الذي سيقوم بأداء هذه الفريضة العظيمة؟.

 

ما هي فريضة الحج؟

الحج هو أحد الطقوس الشهيرة الموجودة في الكثير من الديانات السماوية وغير السماوية أيضا. ويقصد بكلمة الحج هو التوجه إلى مكان أو منطقة بعينها بهدف القيام بطقوس دينية.

وفريضة الحج في الإسلام هي الركن الخامس والأخير من أركان الإسلام كما ذكرها نبينا الكريم محمد صلى الله عليه وسلم في حديث أركان الإسلام.

"بني الإسلام على خمس: شهادة أن لا إله إلا الله وأن محمداً رسول الله ، وإقامة الصلاة ، وإيتاء الزكاة ، وصوم رمضان ، وحج البيت من استطاع إليه سبيلا»

وفريضة الحج في الإسلام هي فرض عين على كل مسلم بالغ وقادر عليه، وتكون القدرة بوجود المال الكافي للسفر إلى بيت الله الحرام في مكة المكرمة والعودة للوطن والقدرة الصحية على السفر وتحمل مشاقه بدون أن تتعرض حياة الإنسان للخطر.

 

ما هي الشروط التي يجب توفرها في الإنسان لأداء فريضة الحج؟

لكي يقوم الإنسان بأداء فريضة الحج بشكل سليم يجب أن تتوفر فيه الشروط الآتية:

يجب أن يكون الشخص مسلما يدين بدين الإسلام
يجب أن يمتلك الشخص القدرة المادية والبدنية ليتحمل طول الرحلة من مصاريف ومشاق بدنية.
يجب أن يكون الشخص بالغا للحلم وليس طفلا لكي تكتب له الفريضة.
يجب أن يكون الشخص كامل الأهلية والعقل، حيث أن المجنون ناقص الأهلية مرفوع عنه القلم وليس عليه فريضة.
يجب أن يذهب الشخص لأداء فريضة الحج بكامل حريته بدون إجبار من أي شخص.
يجب أن تكون المرأة المسلمة مع محرم أو جماعة آمنة.
يجب أن تكون المرأة المسلمة في غير شهور العدة سواء عدة المطلقة أو عدة الأرملة.

 

ما هو حج البيت عند المسلمين؟

هو قصد بيت الله الحرام الموجود في مكة المكرمة بأرض الحجاز والتي يطلق عليها حاليا المملكة العربية السعودية في أوائل شهر ذي الحجة، مع نية أداء فريضة الحج والبدء في القيام بعدد من المناسك المعروفة بغرض العبادة وإسقاط الفريضة.

 

مناسك الحج بالترتيب. وما هي أركان الحج وواجباته؟

كل فريضة أو عبادة أمرنا الله تعالى بها تنقسم إلى أركان وواجبات وسنن.

 الأركان هي الخطوات الأساسية التي لا يجب أن تسقط أو يغفلها المرء سواء عمدا أو سهوا، لأن سقوط اي خطوة من الأركان تسقط العمل بالكامل وتبطله.
الواجبات هي خطوات أساسية أيضا ولكن إذا سقط واجب أو أكثر منها سهوا فلابد أن تجبر مثل سجدتي السهو في الصلاة أو الذبح في الحج
 السنن فلا تبطل العبادة بتركها سواء عمدا أو سهوا وإن كانت مستحبة وثوابها عظيم.

 

مناسك الحج بالترتيب

 

الإحرام ونية الحج

الإحرام ويكون عن طريق التطهر عن طريق قص الشعر والأظافر وتهذيب اللحية والشارب ثم الاغتسال بنية الإحرام وارتداء ثياب الإحرام مع ترديد النية مثل "لبيك اللهم حج" أو "لبيك اللهم حج وعمرة" على حسب النية. ويجب على الحاج أن يحافظ على سلامة إحرامه طوال فترة الإحرام عن طريق الامتناع عن قص أي شعر من الجسم أو قص الأظافر أو وضع عطر أو صيد أي من الحيوانات البرية ولكن يسمح بصيد الأسماك.

 

التوجه إلى منى "يوم التروية"

في اليوم الثامن من شهر ذي الحجة يتوجه الحجاج إلى منطقة منى للمبيت فيها استعدادا لأداء المنسك الأعظم من مناسك الحج في اليوم التالي. ويسمى هذا اليوم بيوم التروية لأن المسلمون قديما كانوا يتوجهون إلى منى ويقوموا بملء أوعيتهم بالماء الذي سيحتاجون إليه في الأيام التالية.

 

يوم عرفة

يعتبر الوقوف بعرفة هو الركن الأعظم من أركان الحج. حيث يبدأ الحجاج مع أذان الظهر بالتوجه لصعيد عرفات الطاهر للوقوف بجبل عرفات من ظهيرة اليوم التاسع من ذي الحجة وحتى غروب شمس اليوم.كما يمكن التوجه لعرفات من الصباح الباكر أيضا ولكن يسن التوجه بعد أذان الظهر.

 

كما يسن أيضا أن يقوم الحجاج في يوم عرفة بأن يصلوا الظهر والعصر جمع تقديم بأذان واحد وإقامتين بحيث تكون كل صلاة منهما ركعتين فقط. كما يسن أن يقضي الحاج وقته في عرفات بالدعاء والاستغفار والابتهال إلى الله أن يتقبل حجه ويغفر له ويجب أن يكون مستقبلا للقبلة خلال دعائه.

 

وفي نهاية يوم عرفة مع مغيب شمس هذا اليوم العظيم يبدأ الحجيج في النفرة من عرفات والتوجه للمبيت في المزدلفة استعدادا لأداء باقي مناسك الحج.

 

المبيت في مزدلفة

يعتبر المبيت في المزدلفة من واجبات الحج, فمن ترك هذا الواجب فعليه ذبح.

بعد نفير الحجاج إلى المزدلفة يقومون أولا بصلاة المغرب والعشاء جمعا بأذان واحد وإقامتين وثم يبيت الحجاج في المزدلفة حتى صباح "يوم النحر" وهو أول أيام عيد الأضحى المبارك.

 

يوم النحر ورمي جمرة العقبة

 في الصباح الباكر يقوم الحجاج  بجمع سبع جمرات "حصوات" ثم يتوجهون إلى منى مرة أخرى للقيام بنحر الأضاحي ورمي جمرة العقبة الكبرى وهي رمي سبع حصوات مع التكبير في كل مرة.

 

التحلل الأول

بعد رمي جمرة العقبة والنحر يمكن للمسلم أن يتحلل التحلل الأول ويكون عن طريق حلق الرجل لشعره أو تقصيره ويفضل الحلق. أما المرأة فلا يجب عليها الحلق. بل يجب عليها تقصير شعرها عن طريق جمعه في ضفيرة أو ما شابه وقص أطرافه بما يعادل 3 سم تقريبا.

 

السعي بين الصفا والمروة وطواف الإفاضة

بعد التحلل الاول أو الأصغر يقوم الحجاج بالعودة إلى مكة للقيام بمنسك السعي بين الصفا والمروة في سبعة أشواط وطواف الإفاضة. وهما ركنين أساسيين من أركان الحج.

كما يجب على الحاج أن يحافظ على العودة إلى منى من أجل رمي جمرة العقبة الأولى والوسطى والصغرى مع البقاء في منى جزء من الليل كل يوم.

وبعد القيام بهذه الماسك يكون المسلم قد أكمل أركان الحج وله أن يتحلل التحلل الثاني " التحلل الأكبر" ولم يتبقى له إلا طواف الوداع.

 

 

طواف الوداع

يعتبر طواف الوداع هو أخر مناسك الحج وهو ليس من أركان الحج لذلك من الممكن تفويته ولكن يستحب القيام به لأنه توديع للكعبة المشرفة في نهاية رحلة الحج.

وبذلك تكون رحلة الحج قد انتهت وندعو الله أن يتقبل حج جميع المسلمين ويكون حجهم مبرورا وذنبهم مغفورا بإذن الله تعالى. ويمكن للحجاج أن يقوموا بعد ذلك بأي أنشطة أخرى ومنها التوجه للمدينة المنورة لزيارة المسجد النبوي وقبر رسول الله صلى الله عليه وسلم.

 

 

مقالات متعلقة في فن الكتابة والتعبير