بعض النصائح والخطوات لتجنب تحسس البشرة عند ارتداء الكمامة

اضرار الكمامة علي البشرة,روتين العناية بالبشرة بعد خلع الكمامة,مايسببه كورونا وارتداء الكمامة,حب الشباب الناتج من الكمامة,ماهو حب الشباب الناتج من الكمامة

  • 345 مشاهدة
  • Jan 05,2022 تاريخ النشر
  • الكاتب فاطمة كمال حمدان
  • ( تعليق)
بعض النصائح والخطوات لتجنب تحسس البشرة عند ارتداء الكمامة

مع ظهور فيروس كورونا في متنوع بلدان العالم، فأصبح وضع الكمامة روتين من روتينيات حياتنا اليومية.

بالرغم من أهمية هذه الخطوة على صحّتنا ألا أنها تؤثر سلبيًا على بشرتنا، فمثل نثر حب الشباب في الوجه. أصبح الجميع يعانون من هذه المشكلة التي انتشرت بين الناس في الأونة الأخيرة، وهذا الأمر الذي أدى إلى اختراع مصطلح جديد وهو Maskne، وأي ما يسمى حب الشباب الناجم عن وضع كمامة أو ماسك الوجه. ماهي الأسباب التي أدت إلى ظهور البثور، وكيف يمكن أن نعالج هذا الأمر؟ تابعوا قراءة المقال لمعرفة التفاصيل في ما يلي. 


ما هي الأسباب التي أدت إلى ظهور حبوب الوجه الناجمة عن وضع الكمامة أو الماسك؟

تخزن هذه الأقنعة الرطوبة والزيوت التي تقوم بإفرازها البشرة، وبالتالي يحصل احتكاك بين الرواسب والخلايا وتتجمّع بها. 
وأيضًا ارتداء الكمامات لمدة زمنية طويلة أن هذا الأمر يساهم في انسداد المسامات، ويؤدي هذا إلى إصابة بالالتهابات والبكتيريا في خلايا البشرة. 
أن تلامس قماش الكمامة بالجلد لبعض من الوقت يؤدي إلى تفاعلات في البشرة، يؤدي إلى تحسسها واحمرارها ويزيد من حرارة الوجه. 
في الخلاصة أن كل هذه الأسباب تنتج منها حبوب الوجه في المنطقة التي تتلامس فيها الكمامة والبشرة.


بعض النصائح المنزلية لعلاج حبوب الوجه الناجمة عن وضع الكمامة:

إن الشعور بالمعاناة بسبب مشكلة حب الشباب الظاهرة عن وضع الماسك الواقي لفترات طويلة، وهذه بعض النصائح المنزلية التي تساهم في علاج والتقليل من حدّتها. 
الاختيار المناسب في نوعية قماش الكمامة من أجل أن تتناسب مع البشرة:
من أغلب الأسباب التي تؤثر على صحّة البشرة هو نوع وقماش الكمامة التي نختارها. إن ماسك N95 مثلًا، فأجريت عليه دراسات بأنه لا يسمح بتجمّع الرواسب في خلايا البشرة، ولأنه يعمل على تنقية الجزيئات السامة التي تفرزها بعض المسامات. كذلك أن أفضل اختيار هو كمامة مكونة من القطن لأنها تؤدي إلى حماية من ظهور حبوب الوجه، ولأن نوعية القماش تساهم في امتصاص الزيوت التي تخرج من البشرة. 


تبديل أو تنظيف الكمامة بعد كل استخدام:

عند وضع كمامة قماش من الأفضل تنظيفها بعد كل استخدام للقضاء على الرواسب المجمّعة فيها. بالتالي لن تنصاب البشرة بالبكتيريا مجددًا ويقلل من احتمال التهاب حبوب الوجه. 


غسل الوجه قبل ارتداء الكمامة:

أن خلايا البشرة تفرز الرواسب كل اليوم، والتي تهيمن على سطح الجلد أن لم تتم ازلتها. من هنا، وإن لم يتم تنظيف البشرة قبل ارتداء الكمامة، فهذا يؤدي إلى تجمع الرواسب في المسامات وتتضاعف بفعل احتكاك القماش بها.


الحد والتقليل من تطبيق المكياج:

من النصائح التي تساعد في التقليل من حدّة حبوب الوجه، وهي عدم الإكثار من تطبيق مستحضرات المكياج على الجلد نحاول الابتعاد عن القيام بهذا الأمر قدر المستطاع، ومما يسمح للأوكسيجين من اختراق الخلايا والمسامات بطريقة صحية.


ترطيب البشرة مرتين في اليوم على الأقل:

إن جفاف البشرة يساهم في ازدياد مشكلة حبوب الوجه وتفاقم التهيّجات. من هنا، فينصح في تطبيق كريم المرطب مرتين في اليوم حتى أن شعرنا أن المسامات تخرج زيوت إضافية. هذه الخطوة تساعد في القضاء على الالتهابات وإعادة بناء وترميم الخلايا التالفة.

ترطيب الوجه على مرتين يوميًا، ويفضل اختيار الكريمات المصنوعة من حمض الهيالورنيك والخالية تمامًا من الكحول وأي مادة كيميائية أخرى تؤدي إلى حساسية الجلد.
غسل الوجه بالماء الفاتر والابتعاد عن غسيل الوجه بالماء الساخن على الإطلاق.
تطبيق ضمادات باردة ورطبة على الجلد لتفادي الشعور بإحساس بالحكة والحريق.
يجب علينا التخفيف من تناول الأطعمة التي تسبب في بروز حب الشباب ك الشوكولا، والبطاطا، والموالح.
من الضروري جدًا غسل الوجه من مستحضرات التجميل قبل الذهاب للنوم، فلكي لا تتشرب البشرة المواد الأخرى التي تؤدي إلى ظهور حب الشباب.
ترطيب الوجه بشكل روتيني قبل النوم، ولاستيقاظ صباحًا ببشرة جميلة ونضرة.
مرطب النشا وماء الورد: يؤدي إلى ترطيب البشرة بشكل سحري ويفضل تطبيقه مرتين في الأسبوع.
1- معلقة طعام نشا 
2- ربع كوب مياه 
نمزج الخليط حتى الذوبان ثم نطبقه على نار خفيفة ونقوم بتحركيه، وحتى نحصل على خليط شبيه بالجيل، ونتركه لمدة 10 – 15 دقيقة ليبرد، ثم نكرر تذويب المزيج بماء الورد، ونطبقه على الوجه لمدة 15دقيقة.


تقشير الوجه مرّتين في الشهر على الأكثر: 

يساعد تقشير الوجه في القضاء على الرواسب المختزنة في الخلايا العميقة في البشرة. علينا القيام ببعض الخطوات حتى نحد من مشكلة ظهور حبوب الوجه. لكن علينا الانتباه بعدم اللجوء إلى تقشير البشرة أكثر من مرتين في الشهر في حال المعاناة من مشكلة حب الشباب وإلّا ستزداد التهيّجات وتتفاقم الحساسية.
يمكننا استخدام العسل كماسك تقشير بالشكل التالي: خلط كميات متساوية من العسل والسكر، ثم توزعيه على الوجه، ونقوم بالفرك برفق لمدّة 10 دقائق، ثم استحمام الوجه بالماء الدافئ.


علاج الوجه بالتقشير من خلال ماسك الليمون: 

إن الليمون يحوي بداخله على مطهرات طبيعية تساهم في تقشير بشرة الوجه، بالإضافة لفيتامين C الذي يعزز ويغذي خلايا الجلد، وبالتالي أنه سريع وفعال لتقشير الوجه. نقوم بدهن الوجه بعصير الليمون في اليوم مرتين، ثم نشطفه بماء دافئ. ويمكن مزج قليلًا من الليمون مع السكر، وتدليك الوجه برفق لمدة 10 دقائق، ثم نغسله.


تجربة وضع كريم يحتوي على حمض الساليسيليك:

هو أحد المكونات يدعى حمض الساليسيليك التي تساعد في علاج حب الشباب. يفضل اختيار كريم يحتوي عليه، وتطبيقه على الحبوب كل ليلة قبل النوم.


ما فائدة تجربة الثلج على الوجه:

نجلب وعاء ماء مليء بمكعبات الثلج ونضع الوجه النظيف، ولمدّة 15 ثانية مكرّرة 3 مرّات. في الحقيقة أنها تجربة صعبة جدًا لكن مفيدة في الوقت عينه. بالرغم من الاحساس بالشعور المزعج الذي ينتابك إلّا أن رؤية التغير من اليوم الأوّل تجعلنا ننسى الشعور، ويحدث بعض من التغيرات الفعالة في البشرة هذا يدفع بالاستمرار بتطبيق هذه الخطوة لمدّة أسبوع. 


الثلج مفيد في علاج مسام الوجه:

تعاني أغلب النساء من حادثة مسامات الوجه التي تظهر على كامل الوجه أو في منطقة محددة منه، وهنا تبدو البشرة باهتة وشاحبة وتفقد الإشراقة والجمال. فإن نصيحة تنظيف الوجه بالماء البارد وتطبيق البعض من مكعّبات الثلج برفق على البشرة يساعد في إغلاق حجم المسام مؤقتًا، كما أنه يهدأ البشرة لتصبح أكثر اشراقًا، ومن الضروري تطبيق الثلج على الوجه قبل وضع المكياج بفترة معينه.


الثلج يساعد في تقليل احمرار البشرة وحساسية البشرة.

الثلج يمنع إصابة البشرة بالتهابات الجلد، والاحمرار والحساسيّة، ويعزز الدورة الدموية في الجسم.
نودع جفاف البشرة كليًا وحساسية البشرة وظهور حب الشباب، وأن هذه النصائح والخطوات تطبق على بشرة جسمك سواء أن كانت دهينه أو جافة.

 

مقالات متعلقة في العناية بالبشرة