ما هو حيوان الوبر

حيوان الوبر، ما هو حيوان الوبر، أنواع حيوان الوبر، سلوكيات حيوان الوبر، التحديات التي تواجه حيوان الوبر، حيوان الوبر الصخري، حيوان الوبر الشجري، فترة حضانة حيو

  • 226 مشاهدة
  • May 18,2022 تاريخ النشر
  • الكاتب Admin
  • ( تعليق)
ما هو حيوان الوبر

المحتوى

ما هو حيوان الوبر

أنواع حيوان الوبر

سلوكيات حيوان الوبر

التحديات التي تواجه حيوان الوبر

 

ما هو حيوان الوبر

 

حيوان الوبر  من فصيلة الثديَّات، ويتميّز بأنَّه حيوان صغير الفرو كالوبر، ويُطلق عليه أيضاً اسم (الأرنب الصخري)، ويبدو كشكل الأرنب بأذنين مستديرتين دون ذيل، وله أصابع يكسوها الوبر قصيرة، مع أظافر تُشبه الحوافر.

أقدامه الوبر  الأماميَّة لها أربعة أصابع، أما قدمه الخلفيَّة بثلاث أصابع، ويتم استخدام الأظافر التي تُشبه المخلب في الخدش والحلاقة، أما أسفل قدم هذا الحيوان فتحتوي على نسيجٍ مطاطي يُمكنه من السير على الأسطح الصخريَّة شديدة الانحدار، إضافةً لتسلق الأشجار، وسنوافيكم من منصة أجراس المزيد من التفاصيل عن هذا الحيوان من خلال مقالتنا هذه.

 

أنواع حيوان الوبر

هناك ثلاثة أنواع لحيوان الوبر، اثنان منهما يُطلق عليهما اسم الوبر الصخري، أما النوع الثالث فيسمى بالوبر الشجري، ويصعب في الكثير من الأحيان التفريق بين تلك الأنواع.

يتميز النوع الأول من الوبر الصخري بأنه الأوسع انتشاراً في شرق إفريقيا، ويميل لون معطف هذا النوع إلى اللون الأصفر، أو بني مائل للون الرمادي، ورأسه أكثر استدارة من الأنواع الأخرى، أما انف هذا النوع ليس حاداً.

أمَّا الوبر ذو النقط الصفراء (الأرنب الصخري)، يتميَّز بأنَّه أصغر حجماً، وله أنفٌ مدبَّب يُشبه القوارض.

الوبر الشجري يقضي مُعظم وقته على الأشجار، ويتم اصطياده للاستفادة من شعره السميك الناعم والطويل.

وتتواجد في كثيرٍ من الأحيان أنواع حيوان الوبر مع بعضها، ولكنها لا تتزاوج من الأنواع الأخرى.

 

سلوكيات حيوان الوبر 

تختلف سلوكيات حيوان الوبر  من نوع إلى آخر، حيث أنَّ حيوان الوبر الصخري أكثر انفتاحاً من الوبر الشجري، ويعيش الوبر الصخري في مستعمرات يستعمرون الشقوق الصخرية، وتتكون كل مجموعة من ذكر واحد و20 أنثى، إضافة للصغار، وينشط هذا النوع خلال ساعات النهار، حيث تُشاهد وهي تتناول طعامها، أو تستلقي تحت أشعة الشمس أمام الشقوق الصخرية التي تستوطنها.

أما الوبر الشجري فينشط خلال ساعات الليل، وهو ليس اجتماعيَّاً مقارنةً مع الوبر الصخري، وغالباً تعيش على شكل أزواج، وليس في مجموعات كبيرة كما هو حال الوبر الصخري.

تبلغ فترة الحمل لحيوان الوبر من سبعة إلى ثمانية أشهر، وتُعتبر هذه الفترة طويلة مُقارنةً بحجمه والأنواع الأخرى من الحيوانات، وبعد أن تضع الأنثى مولودها يأتِ متكاملاً، بحيث يمكن أن يجري ويقفز بعد ساعة فقط من ميلاده، وتستمر فترة الرضاعة لمدة ثلاثة أشهر، لكن الصغار يبدئون بتناول الأعشاب بعد يومٍ واحد من ميلادهم.

ينجب الوبر الصخري خلال حياته اثنان أو ثلاث صغار، بينما ينجب الوبر الصخري واحداً أو اثنان على الأكثر.

 

التحديات التي تواجه حيوان الوبر

التحديات التي تواجه حيوان الوبر بكافة أنواعه، هي نفس التحديات التي تواجه الحياة البرية بشكلٍ عام، بسبب ازدياد أعداد السكان، وتوسعهم في العمران، والتي تؤثِّر سلباً على الحياة البريّة.

 

 

مقالات متعلقة في منوعات وتسليه