تفاصيل إطلاق مشروع تروجينا الجديد

تفاصيل إطلاق مشروع تروجينا الجديد، تروجينا الوجهة العالمية للسياحة الجبلية، إعلان إطلاق مشروع تروجينا، ما هو مشروع تروجينا، أهداف شركة تروجينا، مكونات مشروع تر

  • 249 مشاهدة
  • Mar 03,2022 تاريخ النشر
  • الكاتب Admin
  • ( تعليق)
تفاصيل إطلاق مشروع تروجينا الجديد

تفاصيل إطلاق مشروع تروجينا الجديد

 

تروجينا الوجهة العالميَّة للسياحة الجبليَّة

 

تمَّ في المملكة العربيَّة السعوديَّة إطلاق مشروع تروجينا الجديد، ويُعتبر هذا الإعلان من أهم الأخبار التي تلقاها الشارع السعودي في الآونة الأخيرة، والتي تمَّ استقبالها بالكثير من الحفاوة والتقدير، حيث يُعد هذا المشروع من أهمِّ المشاريع التي ستُساهم في تغيير الواقع السياحي في المملكة، وذلك من خلال تسليط الضوء على مرحلة مُتميزة ستشهدها خلال السنوات القادمة، والتي ستضيف قفزةً نوعيَّة قلَّ نظيرها حزل العالم في القطاع السياحي، والتي ستعود بالخير الوفير على كافة القطاعات الأخرى.

تروجينا هو عبارة عن مشروع يهدف إلى إنشاء معلم سياحي استثنائي، وهذا المعلم عبارة عن منطقة سياحيَّة جبليّة سيتم إنشاؤها في مدينة نيوم، بهدف تنشيط القطاع السياحي في المملكة العربيَّة السعوديَّة، ووتقليل الاعتماد على العائدات النفطيَّة في دخلها، من هنا جاءت فكرة مثل هذا المشروع الفريد والمُتميِّز، والذي سيكون الأوَّل من نوعه حول العالم، بحيث سيتم فيه توأمة الطبيعة مع التكنلوجيا والتطوُّر، وقد تمَّ الإعلان عن هذا المشروع في الثالث من شهر آذار من عام 2022م.

 

إعلان إطلاق مشروع تروجينا

أعلن ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز – رئيس مجلس إدارة نيوم – عن إنشاء الوجهة العالميّة الجديدة للسياحة الجبليَّة (تروجينا)، ضمن الخطة الاستراتيجيّة لنيوم للمساهمة في دعم وتطوير القطاع السياحي في المملكة العربيَّة السعوديّة.

وقد وضح الأمير محمد بأنَّ هذا المشروع سيسهم في إعادة تعريف مفهوم السياحة الجبليَّة، وذلك من خلال توفير نِظام سياحي (صديق للبيئة) بكافَّةِ أبعاده، بما يتماشى مع رؤية وأهداف المملكة حتَّى عام 2030، والتي تسعى إلى تحسين نوعيَّة الحياة، إضافةً لتوفير حياة صحيَّة وآمنة للجميع.

وقد أكد على السعي لتفعيل كافة الجهود العالميَّة في سبيل الحفاظ على مقوِّمات الطبيعة، حيث أنَّ تروجينا ستُشكِّل إضافةً نوعيَّة مُهمَّة للمشاريع السياحيَّة في المنطقة، والتي تقوم على الاستثمار الأمثل في التنوُّع البيئي والجغرافي لكافة مناطق المملكة، ووفق رؤى حديثة ومتطوِّرة، وبشكلٍ يساهم في تنويع المصادر، والاستفادة من الموارد الطبيعيَّة، بحيثُ أنَّ تروجينا تقوم بتسليط الضوء على قيم نيوم، وخططها المُبتكرة والجريئة، كأرضٍ تنسجم فيها الطبيعة مع التقنيات المُبتكرة، في تجربةٍ عالميَّة فريدة من نوعها

ويُعد مشروع تروجينا الجديد مُساهمةً كبيرة لتحقيق طموحات نيوم على المدى الطويل، وذلك من خلال الالتزام بمبادئ الاستدامة، وتسخير أحدث التقنيات الهندسيَّة في مُختلف تخصصاتها، في سبيل جعل نيوم (الوجهة المُتكاملة والجذابة) في جميع أرجاء العالم.

 

ما هو مشروع تروجينا؟

 مشروع تروجينا هو عبارة عن ابتكار هندسي فريد لا مثيل له في أي بقعة من العالم، بحيث تنسجم فيه الطبيعة الخلابة الساحرة مع المواقع السياحيَّة المطوَّرة، وذلك بهدف تقديم تجربة جديدة غير مسبوقة في العالم، بحيث تعكس هذه التجربة النمط المُستقبلي لجبال نيوم، إضافة للعمل والترفيه والمعيشة في نيوم.

ومن السمات البارزة لهذا المشروع هو التزلُّج على الجليد في الهواء الطلق، الأمر الغير مسبوق في المنطقة ودول الخليج عموماً، وذلك لتوفير تجربة لا مثيل لها؛ خاصّةً أنَّها تقام في منطقة المناخ الصحراوي الذي تتميّز به المنطقة، وغالبيَّة الدول المُحيطة بالمملكة، حيث يُمكن للمُحترفين والهواة الاستمتاع بشبكة من مسارات التزلج المتفاوتة في صعوبتها، مروراً بمناظر مُتعدِّدة ورائعة، كالمياه الزرقاء للبحر الأحمر، وجمال تضاريس جبال نيوم، بالإضافة إلى كثبان الصحراء الذهبيّة، والممتدة على طول الشبكة، لتشكل مشهداً نوعيَّاً فريداً، لا نظير له في العالم، بحيث تمنح المتزلجين هُناك تجربةً متميِّزة، هي الأولى من نوعها مع كل هذا التفرُّد، ضمن بيئة متنوّعة تجمع بين الجبال، ومياه البحر، والصحراء.

والجدير بالذكر بأنَّ مشروع تروجينا سيكون مُتاحاً طوال العام، ويشمل سلسلة من المرافق التي تهدف إلى توفير التسهيلات على الزوَّار، ومجموعة من الرياضات المُحبَّبة، كالرياضات المائيَّة، وركوب الدَّراجات، ومحميَّةً طبيعيَّة تفاعليَّة، هذا ومن المقرَّر الانتهاء من تطوير هذا المشروع في عام 2026م.

وسيتم تطوير المشروع وفق مجموعة من المعايير الدوليَّة، من أجل إثراء حياة السكَّان والزوَّار، وتعزيز رفاهيتهم، وذلك من خلال العديد من المهرجانات الرياضيَّة والفنيَّة والموسيقيَّة، إضافة لمجموعة واسعة من الأنشطة الترفيهيَّة.

وتهدف القطاعات السكنيَّة هناك إلى جذب ما لا يقل عن (700000) زائر، ونحو (7000) مقيم دائم في قرية تروجينا بحلول عام 2030، حيث تلتزم جميع أعمال البناء هناك بالمبادئ البيئيَّة الصارمة والمُعتمدة، والتي تشمل الحدّ من الأنشطة التي من شأنها إحداث أي نوع من الضَّرر في البيئة، والعمل على تحقيق الاستدامة.

 

أهداف شركة تروجينا

تُعتبر شركة تروجينا حافزاً للنموّ الاقتصادي في المملكة العربيَّة السعوديَّة، إضافةً لتنويع مصادر الدَّخل فيها، حيث سيوفِّر هذا المشروع أكثر من عشرة آلاف فرصة عمل، وإضافة نحو ثلاث مليارات ريال سعودي إلى الناتج المحلِّي الإجمالي، وتُعتبر التطوُّرات الحاليَّة في نيوم على مستوى المشاريع الحيويَّة الجديدة ركيزةً محوريَّة لتحقيق تطلُّعات المملكة المُستقبليَّة، والمتمثِّلة في تطوير مجموعة من القطاعات الجديدة، وبناء مُجتمع حيوي ومبتكَر، إضافةً لتعزيز الازدهار الاقتصادي.

يعمل مشروع تروجينا على توفير نموذج سياحي مُختلف وفريد من نوعه، يجمع بين التنمية الاقتصاديَّة والاجتماعيَّة، إضافةً للاستدامة البيئيَّة، حيث أنَّه النموذج الذي يتم من خلاله تطوير الوجهات السياحيَّة، وفقاً لمبادئ وممارسات السياحة المُستدامة.

ومن المعالم البارزة التي يشملها مشروع تروجينا، بحيرةَ مياه عذبة ضخمة، وهي عبارة عن تُحفة معماريَّة فريدة من نوعها، وتُقدِّم أيضاً تجربة فندق لا مثيل له تحت الماء، حيث سيتم بناؤه بشكلٍ عامودي داخل الجبل، وسيتم تصميمه وفق أحدث التقنيات، إضافةً لوسائل الترفيه والضيافة، والتي تُعتبر البوابة الرئيسيَّة لدخول مدينة تروجينا، والتي تضم أيضاً مُجمعاً سكنيَّاً يقع بالقُرب من مُنحدر التزلُّج المُطل على البُحيرة، ويتناغم في تصميمه مع المناظر الطبيعيَّة المُحيطة في المكان.

 

مكونات مشروع تروجينا

يتكوَّن مشروع تروجينا من ستَّة أحياء، هي الـ(بوابة، والاكتشاف، والبحث، والوادي، والاسترخاء، والمرح)، وصُممت جميعها بشكلٍ يُلبي الأذواق والاحتياجات المُختلفة، وسيتم تطويرها وفقاً للمواصفات المعماريَّة التي تُراعي الاستدامة البيئيَّة، وتُحافظ على الكائنات الحيَّة المُختلفة، إضافةً لمُحافظتها على الطبيعة واستدامتها، حيث تتميَّز المنطقة بالهواء النقي، والمناظر الطبيعيَّة الخلابة، بالإضافة إلى التنوُّع المناخي الفريد فيها، بحيث تنخفض درجات الحرارة في فصل الشتاء إلى ما دون الصِّفر المئوي، بينما تبقى درجات الحرارة طيلة أيَّام السنة أقل بمقدار عشرة درجات مئويَّة عن باقي مدن المنطقة.

 

موقع مشروع تروجينا

يتمركز مشروع تروجينا في قلب مدينة نيوم، على بُعد 50 كيلومتراً من ساحل خليج العقبة في الأردن، وتحديداً في المنطقة التي تتميَّز بأعلى القمم الجبليَّة في المملكة العربيَّة السعوديَّة، حيث يبلغ ارتفاعها حوالي 2600م فوق مستوى سطح البحر، وتهدف الخدمات التي ستقدمها تروجينا إلى تغيير نظرة الزوَّار والمُقيمين للمنتجعات الجبليَّة، والتي سيتم تصميمها بشكلٍ استثنائي، حيث أنَّ هندستها المعماريَّة المُتقدِّمة، والتكنلوجيا ستعمل على دمج الواقع مع العالم الافتراضي.

وتجدر الإشارة إلى أنَّ نيوم تسعى للإعلان عن العديد من المشاريع التي حمل أفكاراً مُختلفة واستثنائيَّة، وتتفق في استدامتها لتحقيق التوازن ومراعاة البيئة، لأنَّ نيوم تسعى برؤيتها الطموحة إلى المُساهمة في تشكيل المُستقبل، وذلك من خلال دمج العمل ضمن المكونات الفعليَّة للاستدامة.

مقالات متعلقة في أماكن سياحية