من الذي قام ببناء قصر المنتزه

من بنى قصر المنتزه قصر المنتزه هو أحد القصور الملكية في مصر. تم بناؤه في عهد الخديوي منذ أن بناه الخديوي عباس حلمي الثاني عام 1892 م.

  • 625 مشاهدة
  • Aug 18,2021 تاريخ النشر
  • الكاتب Sahar Shahatit
  • ( تعليق)
من الذي قام ببناء قصر المنتزه

من الذي قام ببناء قصر المنتزه

من الذي قام ببناء قصر المنتزه، تمتاز مدينة الإسكندرية في مصر بسحرها ذو المزيج الفريد من التاريخ والحداثة، على الرغم من وجود القليل من آثار المدينة القديمة، فقد احتفظت الإسكندرية بجو البحر الأبيض المتوسط ​​والمساكن الأوروبية القديمة.

 

وكذلك المقاهي القديمة والآثار اليونانية الرومانية، فسراديب الموتى في كوم الشقافة، والآثار تحت الماء في المنتزه والمعمورة، تجعل من الإسكندرية وجهة سياحية رئيسية، وهناك أيضا مسجد المرسي أبو العباس، ​​وكاتدرائية سان ماركو القبطية، ويوفر المناخ المتوسطي المعتدل لهذه المدينة صيفا أكثر برودة، وأشد رطوبة بفضل نسيم البحر، وشتاء أكثر دفئا من أجزاء أخرى من مصر.

 

حدائق المنتزه في الاسكندرية 

قصر المنتزه يعرف باسم "حدائق المنتزه "، بعد سقوط النظام الملكي، أصبح مقر القصر مكانا عام يسمح بدخول عامة الشعب، حيث سمح للشعب بشراء تذكرة لدخول القصر، وإذا لم يكن ممكنا زيارة القصر نفسه، فمن الممكن الاسترخاء في المنتزه.

 

فداخل الجدران تظهر الشقق القديمة للخديوي والحديقة المعتنى بها جيدا، وتتسع الحدائق المليئة بأشجار النخيل والصنوبر وأحواض الزهور، وهي مكان جميل للنزهات الهادئة، وتحتوي علي شاطئ خاص، وفي الشرق يوجد أيضا خليج رملي جميل هو شاطئ المعمورة الخاص.

 

قصر المنتزه من الداخل

من الذي قام ببناء قصر المنتزه تم تشييده في بداية القرن العشرين، ويقع في حديقة كبيرة ويطل على امتداد جميل من الساحل، ويجمع القصر بين الطرازين المعماري التركي والفلورنسي، ويتكون القصر من ساحة داخلية مغطاة بارتفاع المبنى وتحيط بها أجنحة وغرف حيث يتكون من ثلاثة طوابق هم:

 

الطابق الأرضي: يحتوي على عدة غرف وصالات أهمها مكتب الملك وغرفة الطعام وغرفة البلياردو.

الطابق الأوسط: يوجد فيه غرف وصيفات الشرف، التي كانت تخدم الأميرات والملك.

الطابق العلوي: يحتوي على جناحي الملك والملكة، ومتصل بشرفة كبيرة.

هناك أيضا بضعة غرف للأميرات.

في عهد الملك فاروق تم تجديد القصر.

 

 سبب بناء قصر المنتزه

 لطالما كانت الإسكندرية واحدة من وجهات العطلات التي يهرب إليها سكان القاهرة في أشهر الصيف، حيث تصطف الشقق الأنيقة على المنتزه، وقد أعرب حكام مصر علي مر التاريخ، عن تقديرهم لنسيم البحر المتوسط المنعش.

 

 ولذا من الذي قام ببناء قصر المنتزه في الطرف الشرقي من الكورنيش، على بعد حوالي 20 كم شرق المركز، قام الخديوي عباس حلمي الثاني ببناء قصر المنتزه كمقر صيفي ملكي.

 

حدائق المنتزه

من الذي قام ببناء قصر المنتزه وحدائق المنتزه الملكية التي هي عبارة عن مجموعة حدائق مساحتها 370 فدان مليئة بالأشجار والزهور في حي المنتزه بشرق الإسكندرية، وتطل على خليج يعرف باسم خليج المنتزه وكان مملوكا للعائلة المالكة، ونستعرض هنا نقاط رائعة قام بها من الذي قام ببناء قصر المنتزه وهي:

 

تم إنشاء هذه الحدائق منذ أكثر من مائة عام عندما أمر الخديوي عباس حلمي الثاني ببنائها.

تتميز حدائق المنتزه بالأشجار القديمة وأحواض الزهور النادرة.

تحيط خمسة شواطئ بحدائق المنتزه هي: سميراميس وعايدة وفينيسيا وكليوباترا، ويوجد أيضا شاطئ فندق هلنان فلسطين، ويوجد أيضا فندق السلاملك (قصر السلاملك سابقا).

 

هل يسمح بدخول قصر المنتزه

من الذي قام ببناء قصر المنتزه أكثر المباني التاريخية شديدة الأهمية في مدينة الإسكندرية، والذي يطل على ساحل البحر الأبيض المتوسط، ويمثل أحد المساكن الرئاسية الرسمية منذ السبعينيات، وقد تم بناء قصر المنتزه في عام 1900، ويجمع بين نمطين، النمط التركي من ناحية، ومن ناحية أخرى نمط فلورنسا، يفتح المبنى على حديقة كبيرة مليئة بالزهور وأحواض الزهور وأشجار النخيل.

 

حيث يمكنك الاسترخاء وسط المساحات الخضراء، يوجد في الجوار أيضا شاطئ شبه خاص به جسر يمكنك عبره الوصول إلى جزيرة صغيرة، واليوم غير مسموح للعامة والسياح بدخول القصر الرئيسي بالمنتزه، لكن يسمح لهم بدخول حدائق القصر.

 

هل تم فتح حدائق المنتزه

من الذي قام ببناء قصر المنتزه الذي تقع حدائقه على الحافة الشرقية للإسكندرية على الساحل الشمالي لمصر، قصر المنتزه الذي تبلغ مساحته حوالي 360 فدانا، يطل على خليج المنتزه، كما يحتوي على خمسة شواطئ للسباحة، يبلغ عرض حديقة المنتزه 3000 متر، وتحتوي على مجموعة كبيرة من الأشجار والنباتات، بعضها نادر جدا.

 

ولا تزال حتى الآن بعض النباتات الاستوائية في حالة جيدة على الرغم من زراعتها منذ أكثر من 75 عاما، وتشمل المجموعة النباتية في المنتزه مجموعة مختلفة ومتنوعة من النباتات، وأنواع خاصة من النخيل، هذا بجانب النباتات كبيرة الحجم، وقد أعلن مجلس إدارة المنتزه التابع لوزارة السياحة والآثار المصرية، فتح حدائق المنتزه أمام العامة والسياح.

 

قصة قصر المنتزه بالاسكندرية

من الذي قام ببناء قصر المنتزه، وما هي قصته؟ نحكي معا هنا قصة القصر في بضعة نقاط:

عام 1892 بدأ عباس حلمي الثاني، آخر خديوي مصر والسودان، في امتطاء الخيول والحمير بشكل متكرر على شواطئ وأحياء الإسكندرية مع بعض أصدقائه، حيث اعتادوا على بدء رحلاتهم من سيدي بشر.

بإحدى ليالي الصيف، أمر حلمي رجاله بإعداد 80 حمارا لركوبه في الإسكندرية مع فرقة الخديوي للموسيقى التي تتكون من 48 عازفا للموسيقى وآلاتهم.

 

سمع جماعة من البدو الموسيقى واعجبتهم، وقد علموا طون الخديوي في الركب، فذهبوا خلفه.

أعجب حلمي الثاني بالمنطقة بقوة خاصة بسبب مناظر البحر هناك، وبسبب الجو الهادئ والرائع لهذا الموقع، حتى أنه ذهب مرة أخرى لرؤية هذه المنطقة عن كثب وذهب إلى مكان محدد يقع بين نتوءين مع جزيرة صغيرة في الشمال، في هذه اللحظة قرر حلمي استخدام هذه البقعة كمسكنه الصيفي وقرر بناء قصر وبعض الحدائق هناك.

على قمة أحد هذه النتوءات كانت هناك مدافع قديمة تعود إلى عهد محمد علي الذي وضعها هناك لحماية الساحل الشمالي لمصر والإسكندرية، لا تزال هذه المدافع في نفس المكان اليوم حيث بنى حلمي قصر سلاملك أمامه.

احتوى الجزء العلوي الآخر من البروز على مركز لخفر السواحل، وقام الخديوي بشرائه من الحكومة وبنى قصر الحرملك هناك.

 

اشترى حلمي الثاني منزل سنادينو، وهو تاجر سكندري ثري، وأضاف الأرض إلى المجمع، واشترى أيضا الكثير من الأراضي من الناس الذين يعيشون في المنطقة لتوسيع مساحة مصيفه.

تابع الخديوي بناء القصرين قصري الحرملك وقصر السلاملك بنفسه، وأطلق على المجمع بأكمله اسم المنتزه أو الحديقة وهو الاسم الذي اقترحه عليه محمود شكري باشا رئيس الديوان التركي في مصر.

بعد وفاة عباس حلمي الثاني، استمرت العائلة المالكة في الاهتمام بمجمع المنتزه حتى عهد آخر ملوك مصر، فاروق الأول.

 

اندلعت الثورة المصرية عام 1952، فأصبح القصر مملوكا للحكومة المصرية، التي فتحت حدائق القصر للجمهور، وحولت قصر السلاملك إلى متحف.

اعتمد من الذي قام ببناء قصر المنتزه علي بنائه في الإسكندرية باعتبارها مركزا حيويا في البحر الأبيض المتوسط.